Wednesday, 14 January 2015

مبادرة تعزيز استعمال تكنولوجيا الاتصال والتعليم بالمغرب

مبادرة تعزيز استعمال تكنولوجيا الاتصال والتعليم بالمغرب

تحت شعار  معاً من أجل تسهيل وتعميم إدماج تكنولوجيا المعلومات تربويا فى التعليم وإيمانا منها بأنه فى عصر التكنولوجيا المتنامى .فان المعرفة وحدها لا تكفى …. بل أصبح من الضرورى  مداومة إكتساب المهارة والكفاءة لانجاز الأهداف والطموحات … فقد  قامت *مؤسسة الرخصة الأوروبية /الدولية لقيادة الكمبيوتر Foundation  ECDL\ICDL  فى إطار دعمها الدائم لبرامج  تعميم استعمالات تكنولوجيا المعلومات و الاتصالات في التعليم فى أوروبا والعالم  بتقديم أحد أهم برامج التكوينات المهارية الاشهادية فى العالم لقطاع التعليم وهو برنامج وشهادة مدرب محترف معتمد إدماج التكنولوجيا تربويا فى التعليم  » CTP-E  » إن مؤسسة « ICDL  » صاحبة شهادات المهارة والكفاءة الأكثر انتشارا فى العالم « أكثر من 13 مليون شخص حصلوا على شهادة الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر ICDL  » وتعتزم مؤسسة الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر بالمغرب  »  ICDL Maroc  » فى اطار استشعارها المسئولية الاجتماعية والتزامها اللا محدود بدعم قطاع التعليم بالمغرب  بإطلاق مبادرة معاً من أجل  تسهيل _ تعزيز_ تعميم  استعمال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في قطاعات التربية والتكوين والتعليم العالى  والادماج التربوى التفاعلى الفعال.

حيث ستعمل « ICDL Maroc  » مع جميع القطاعات الخاصة والمؤسسات الاهلية والحكومية ومؤسسات التكوين عبر أنحاء المملكة  المغربية لتقديم التكوينات والاختبارات والشواهد الدولية  في  تّكنولوجيا المعلومات والاتصالات وتطبيقاتها التربوية  لفائدة الفاعلين التربويين فى المغرب  من مصوغتين:  الأولى في المبادئ الأولية للإعلاميات والثانية في إدماج تكنولوجيا المعلومات والاتصال في التعليم تربويا وعمليا .
 الأهداف المتوخاه من المبادرة والقيم المضافة للتعليم :  يهدف برنامج CTP الى تعزيز التّنمية المهنيّة للمدرسين وإلى تحسين مخرجات التّعليم عن طريق الاستخدام الفعال والآمن للتّكنولوجيا، وترسيخ مهارات التعلم الالكتروني التفاعلى والتعلم المستمر (مدى  الحياة) ومهارات المستقبل مثل التفكيرالإبداعيّ والقدرة على حلّ المشكلات واستخدام وسائل البحث والعمل التّشاركي وتنمية مهارات الاتّصال والتّواصل. ويكتسب الأستاذ المدرس أدوات وآليات وأساليب حديثة في التّعليم والتّعلّم. كما يسعى البرنامج إلى تغير سلوك المدرس من ملقن إلى ميسِّرمما يزيد من فاعليّة التلميذ وتنمية مهاراته ضمن بيئة مساندة للتّعليم والتّعلم. و كما أن هذا البرنامج:
  1. يعمل ضمن الإطار العام لمبادرات الإصلاح التّربويّ الإقليميّة والوطنيّة ويسعى إلى تحقيق اقتصاد المعرفة.
  2. ينمّي مهارات المدرسين وكفاءاتهم ويزيد من معرفتهم ويولّد لديهم الثّقة فى أنفسهم .
  3. يعتمد البرنامج على التّكنولوجيا وعلى استراتيجيات التّعليم الّتي يكون محورها التلميذ والمحتوى المقدم له من أجل الحصول على مخرجات تعليميّة وتربويّة أفضل مما يعزز العلاقات ضمن الأعمال التّشاركيّة بين فئات المدرسين والطّلبة ضمن بيئة تعليم حقيقيّة ويدعم ملكيّة الابتكارات الجديدة في الأعمال والمشاريع.
  4. يعمل على إظهار القدرات الكامنة لدى التلاميذ وتطوير مهاراتهم ضمن فرص تعليميّة جديدة وتحفيز قدراتهم الإبداعيّة ومهارات التّفكير العليا وقدراتهم على حلّ المشكلات واستخدام طرق البحث في العمل وتنمية مهارات الاتصال والتّواصل. فيصبح التلاميذ شركاء في التّعلّم بدلا من مجرد متلقّين للمعلومات، وتنمي لديهم أنماط التّعلّم المستمر والتّعلّم مدى الحياة والقدرة على التّقييم الذّاتيّ.
  5. يبني مهارات قياديّة لدى الأساتذة ويحسّن مهاراتهم الخاصّة بإدارة أنشطة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وإيجاد بيئة تمكينيّة متاحة لدمج تكنولوجيا المعلومات والاتّصالات في مؤسساتهم.
  6. تعزيز مشاريع التّعلّم بالمشاركة الّتي تقوم على أساس المنهاج للوصول بفاعليّة إلى المعلومات ذات الجودة العالية واستخدام الشبكة العالميّة،والمنتديات وشبكات التواصل الاجتماعى والتّعاون مع النظراء محلّيّا وإقليميّا وعالميّا مما له  الأثر في تطوير المهارات والارتقاء بكافة عناصر العملية التربوية التعليمية .
  7. إنشاء محتوى تعليميّ مغربى عربى وفرنسى على شبكة المعلومات العالميّة، وربط الأساتذة التعليم المغربي بشبكة تعلّم وطنيّة وعربيّة وعالميّة وتيسير تبادل الخبرات فيما بينهم.
حسانين إسلام
مدير عام    ICDL Maroc

No comments:

Post a Comment