Friday, 9 November 2012

سونيتا ويليامز وحقيقة اسلامها

1- سونيتا وليامز رائدة فضاء فعلا الا انها تعتنق الهندوسية كما قالت بعد عودتها من الفضاء في العديد من اللقاءات التليفزيونية انها تحتفظ دائما بنسخة من الكتاب المقدس البهاغافاد غيتا و مجسم للاله جانيشا خلال رحلاتها في الفضاء

سونيتا ويليامز

2- سونيتا ولييامز لم تهبط على سطح القمر ولكن رحلاتها كانت الى المحطة الفضائية الدولية .. واخر رحلة مأهولة بالبشر هبطت على سطح القمر كانت عام 1972

3- لا يوجد بناء بشري على الأرض يمكن رؤيته من سطح القمر بالعين المجردة .. ولا حتى سور الصين العظيم كما يعتقد البعض .

4- الادعاء أن الأرض جميعها مظلم الا مكة و المدينة المنورة هو ادعاء يجوب منتديات الانترنت منذ مايو 2006 قبل ستة أشهر من بدأ رحلة سونيتا و طاقمها الي محطة الفضاء الدولية في ديسمبر 2006

الصورة الاصلية تم التقاطها بواسطة الاقمار الصناعية في 1999 ولا يوجد شيء غريب بها فالارض بيضاء نتيجة للرخام الأبيض المستخدم في البناء .. الصورة متوفرة على موقع www.spaceimaging.com و يمكن تحميلها بمقابل مادي من على الموقع
سونيتا ويليامز
حصل شخص ما على الصورة من الموقع وأجرى عليها بعض التعديلات ولكنه لم يشتريها من الموقع بل حصل عليها بشكل مجاني لهذا ترى العلامة المائية واضحة على الصورة
سونيتا ويليامز

ويبدو أن احدهم قد تنبه لهذا ولامكانية تعقب الصورة فقام بتعديل عليها و مسح العلامة المائية

سونيتا ويليامز

5-
لا يوجد دليل قاطع على أن سونيتا ويليامز قد أعلنت إسلامها أو لا. فهي لم تعلن أياً من الحالتين صراحة رغم انتشار رواية إسلامها في المواقع والمنتديات العربية. لكن ما يضعف هذه الرواية أن ويليامز لم تكن فعلاً على القمر، فوفقاً لوكالة ناسا الامريكية للفضاء، انتهت الرحلات إلى القمر منذ عام 1972. بل في الحقيقة كانت سونستا ويليامز في محطة فضائية.


134سونيتا ويليامز
أما الرسالة المتداولة بين الناس على الفيسبوك وفي المنتديات فإن سونيتا وصلت القمر وهذا خطأ ويضعف القصة ، كما يجب أن نشير إلى أن نيل ارمسترونغ لم يعلن اسلامه هو الأخر وقصة اسلامه كانت قصة اختلقتها بعض الحكومات من أجل إقناع الشباب للذهاب إلى أفغانستان من أجل القتال ضد الاتحاد السوفييتي وهو كان جهاد في سبيل الله بالنسبة للشباب لكنه بالنسبة للحكومات الراعية كان خدمة لامريكا.


No comments:

Post a Comment